قصة سحاق عائليه رائعه

1

أكتوبر 25, 2010 بواسطة Admin


كنت في سن ال15 عندما انتقلت للعيش في منزل اختي الي تكبرني ب4 اعوام وزوجها
بسبب انتقالي الى مدرسة داخل المدينة ولأنه اهلي كانو يعيشون في قرية صغيرة
وكانت حياتي طبيعية الى ان اصبح عمري 18 عاما و الى ان جاءت اخت زوج اختي لقضاء
العطلة معنا وهنا تغيرت حياتي رأسا على عقب
لقد كان جسمي جميلا جدا فثدياي منتصبان وفخذاي بارزان وجسمي طويل وممشوق وشعري
يصل الى مؤخرتي فكانت ترمقني بنظرات لم افهمها وعند اللعب معي تتعمد وضع يدها
على الاماكن الحساسة
مع العلم انها تكبرني ب 3 سنوات وكانت هية ايضا تحمل جسما غير معقول ولا يمكن
وصفه
وفي احد الايام كنت خارجة مع اصدقائي وعندما عدت الى البيت كان اخي واختي خارج
المنزل فسمعت اهات خفيفة فتوجهت بهدوء لأشاهدها وهي تشاهد فلما خليعا وتدخل شيء
في كسها وعندما اتبهت لي تغير وجهها ولكنها لم تغط جسمها بل اخذت تركض ورائي
وهي عارية وترجوني ان لااخبر احدا ولا سيقتلها اخوها فقلت لها بأني سأفكر
وتركتها وتوجهت الى غرفتي
وعندما ذهب الجميع الى فراشه بالليل اخذت انا افكر بما كانت تفعله ولماذا تفعل
ذلك وكيف لفتاة ان تفعل ذلك فقطع عني افكاري صوت احد يدق باب غرفتي فاذا بها
هي تدخل علي وجلست على السرير واخذت تطلب مني ان لا اخبر احدا بما جرى فوافقت
ولكن بشرط فقالت ماذا؟؟ فقلت ان تشرحي لي كل ما كنتي تفعلين فضحكت ضحكة غريبة
وقالت حسنا
ثم قالت لي بأنها تمارس الجنس مع الفتيات وانها كانت تصبر نفسها بسبب بعدها عن
صديقاتها ,فقلت لها وكيف تمارسين الجنس مع الفتيات فأخذت تخبرني بما يفعلنه
الفتيات عندما يمارسن الجنس فأحسست بشعور غريب جدا في داخلي وأحسست بقسعريرة
شديدة فقالت لي في النهاية انا مستعدة لأنه اعلمكي حتى تصبحي خبيرة فيه لكني لم
استطع الكلام من المحنة التي اصابتني
فقلت لها سأفكر بالامر
فتركتني وذهبت لتنام ولكني لم استطع النوم وبقيت افكر بما قالته لي ولكني احسست
انه جميل من الشعور الذي اصابني عندما كانت تتكلم فذهبت اليها بالصباح وقلت لما
اني اريد ان تفعل معي ما تفعله مع الفتيات فقالت لي انا قلت بعلمك ما بعمل معك
فهددتها اني سوف اخبر عنها فوافقت عندما ذهب الجميع لينامو طلبت مني ان الحق
بها الى غرفتها فذهبت واغلقت باب الغرفة علينا ثم بدأت تنزل الملابس عني حتى
اصبحت كما ولدتني امي واخذت تقبلني وتمص لساني وانا لما امانع في ان ابادلها
القبلات اللي احسست بلذة وانا ابادلها اياها ومن ثم نزلت الى صدري المشدود
واخذت تمصه وترضع منه وتشد لي حلماتي وانا احس بشهوة عارمة في داخلي ثم انقلت
الى ثديي الاخر لتفعل به ما فعلت بالاول ثم نزلت واخذت تدخل لسانها في سرتي ثم
طلبت مني ان استلقي على السرير ففعلت ونزلت الى كسي اللي تبلل واخذت تلحسه
وتلحسه وانا لم اتحمل وصرت اصرخ اااه مم وظلت تلحس لأكثر من نصف ساعة ثم قامت
وبعدها قالت لي ان اريها طيزي ففعلت واخذت تلحسها ثم تدخل اصابعها فيها ااه
وانا اتأوه بقوة وهي تدخل اصابعها وتضربني على افخادي ثم طلبت مني ان افعل
معها مثلما فعلت بي فقبلتها ومصصت صدرها ولحست
كسها وادخلت اصابعي في طيزهاا
وبعد ان انتهيت قالت لي انتي هيك اتعلمتي بس باقيلك شوي بكرة رح اعلمك اياها
فتركتها وذهبت الى غرفتي اتحممت ونمت وانا فرحانة ولدي شعور رائع
وفي اليوم الثاني اخذتني معها الى شاليه ع البحر وقالت لي انا قلت لأخوي انه
انا ببيت اليلة هون انا وانتي يعني ما حد رح يزعجنا
حكيتلها ليش امبارح مين ازعجنا حكت ما حد بس اليوم غير مبارح لأنه رح يكون فيه
صراخ
انا خفت وسألتها من شو الصراخ قامت فتحت شنطتها وطلعت منها شغلة هيك سالتها عنه
حكتلي اسمه ديلـدوو بحزام
سألتها شو يعني حكتلي زب ابو حزام واليوم رح يدخل طيزك
انا خفت وحكيت اخاف ما بدي خلينا متل امس احلى حكتلي هيك احلى بس لا تخافي
بعدين نزلنا في بعض تبويس ومص ولحس ولما خلصنا قامت ولبست هادا الزب الصناعي
وقالتلي خذي وضعية الكلب حكيتلها اخاف يعور حكتلي لا تخافي بحط جل وبدخله شوي
شوي انا وافقت واخدذت وضعية الكلب ودخلته شوي شوي دخل راسه وانا حسيت انه روحي
بتطلع مني وطلبت منها اطلعه لأنه عورني فقالت لي اسكتي وبكفي تصرخي متل الوحدة
اللي عم تولد فصارت تدخل شوي شوي لين ما دخل نصه بطيزي فقالت لي بخليه خمس
دقائق لين ما تتعود طيزك عليه
انا توجعت كتير اولها بس بعد الخمس دقائق حسيت بشعور جميل جدا
فطلبت منها تدخله كله
فصارت تنيكني بقوة
وتدخل وتطلع فيه بسرعة لما صار كله يدخل ويطلع
اااه
شو كان شعور حلو ظلت تنيكني حوالي نص ساعة او اكتر ولما اجت بدا اطلعه حكيتلها
خليه كمان شوي ما شبعت فضلت تنيكني وبعدها طلعته وقالت لي خدي وضعية تانية
سألتها كيف حكتلي انا بنام وانتي لقعدي على الزب قعدت وصرت اطلع وانزل عليه
وبعدين حكتلي بدي تمشي وانا بمش وراكي والزب في طيزك فمشيت فعرفت من هيك انها
مجنونة جنسيا وبعد هيك شلحته ولبستني اياه واخدت هي وضعية الكلب وطلبت مني
انيكها ونكتها بجميه الوضعيات ونمنا احنا التنتين في حضن بعض لاصحى الصبح الاقي
حالي نايمة على بطني وهي راكباني من فوق ومدخلاه في طيزي عم تنيكني فطلبت منها
ان تنزل عني فقالت لي اخرسي واتحملي شوي وبعد ان انتهيان عدنا الى المنزل
وضلينا انا وهي نمارس الجنس بكافة انواعه حتى انتهت العطلة وعادت الى منزلها
ولكنها وعدت بان العطلة القادمة ايضا ستقضيها عنا وبقي لها 4 شهور وتأتي وانا
مشتاقة لها جدا ولما امارس الجنس منذ غابت الا عدة مرات متقطعة مع صديقات
عرفتني عليهم هنا

فكرة واحدة على ”قصة سحاق عائليه رائعه

  1. اذا كنتي شيعية أو علوية او درزية اتصلي ولا تتردي 00963966071672
    الأن عرض خاص ساري حتى نفاذ الكمية

    مع كل زب اصطناعي بتربح معنا زب فراشه

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

الزوار

Flag Counter

مع من تريد ان تقيم علاقة جنسية

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 5,641 other followers