مريم مضيفة الطيران

5

أغسطس 24, 2011 بواسطة Admin


فى البداية احب افكركم بنفسى انا ماجد مصمم الازياء صاحب قصة ” انا وامى وفوزية “

النهاردة هاكتب لك قصة على لسان صاحبة القصة وهى مريم بنت اختى فوزية وهى طلبت منى اكتب القصة بالكامل لانى اعرفها 0 لان انا ومريم مش بنخبى على بعض اى شئ وهى تعرف انى بحب اتناك فى طيزى وبتساعدنى فى دة كتير من زمان هى واختها منار صاحب الجسم الرائع اللى هابقى احكى لكم برضوا قصصها فى النيك

المهم مريم على درجة كبيرة من الجمال وهى كانت متزوجة وزوجها طلقها لانه شك فى انها بتتناك من رجاله غيره فطلقها حفاظا على سمعته وهى فعلا كانت بتتناك من رجال كتير طبعا مش علشان هو مقصر فى حقها جنسيا لكن لانها هى بتحب تتناك من رجال كتير ومنى انا شخصيا فى بعض الاوقات ومن ابن عمتها لما بيكون فى مصر لانه عايش فى النمسا وبنزل مصر بعض الايام وبسكن فى الشقة اللى فوقهم وطبعا هى بتطلع له كتير 0 كل القصص دى هابقى احكيها لكم بالتفصيل لكن قصة اليوم ازاى مريم اشتغلت مضيفة طيران فى مصر الطيران 0

منذ فترة عرفت مريم ان مصر للطيران عايز مضيفات وطبعا من خلال ابوها اللى قال لها الخبر وعرفها انه هايجيب لها وسطة كبيرة لكن هى مش بتحب تعتمد على الوسائط هى بتحب تعمد على كسها فى كل شئ المهم راحت وعدت من الكشف الطبى ومن الكشف المبدئى ووصل الى الكشف النهائى وعرفت ان الكشف دة اصعب كشف لو قدرت تعدى منه بتتعين على طول المهم رتبت امورها وراحت وكانت منتظرة دورها وهى كانت لابسة جيب قصير فوق الركبة وبلوزة وجاكت مفتوح مبين نص صدرها الرائع وطبعا مريم زى ماقلت لكم على درجة كبيرة من الجمال ذات ارجل طويله وبيضاء وطيازها رائعة لكن صغيرة بس بتخلى اى زبر يقف خصوصالما كانت بتمشى فى المنطقه وبزازها كل واحدة فيهم مثل الرمانه والحلمات واقفه بتخلى الزبر يجيب كل لبنه عليها المهم دخلت الغرفة وشافت راجل فى نهاية الاربعين جالس على المكتب ولابس نظارة فرحت لانها وجدت صيدا ثمينا وضمنت انها تتعين فى الوظيفة لانها من خلال خبراتها فى الجنس عرفت ان الراجل دة سهل توصل له المهم دخلت واتمشى بدلال ودلع قدامه والراجل اول ماشافها زبره وقف زى مابتقول مريم وقالت له بدلع وشرمطة مساء الخير فرد عليها مساء النور وطلب منها الجلوس فجلست ووضع رجل على رجل وطبعا الكلوت ظهر وهى تعمدت ان تبرز طيازها ورجليها المهم من خلال الكلام والاسئله طلب منها ان تشرح لها كيف تقوم بتقديم الخدمات على الطائرة وكان هذا الطلب هو الطريق لليداية فقامت وتقدمت منه وقامت بادء وشرح دورها طبعا مع تعمد بلمس جسم الرجل وبعض الاوقات لمس زبرة وفى ومثلت انها سوف تقع مما دفع الرجل الى انقاذها من الوقع على الارض وهنا كانت شفايفها قريبه من شفايفه وصدرها يلمس صدره وهى كانت مائله عليه وانفاسهم متقاربه ودقات قلبه اصبحت سريعه وهنا عرفت ان الرجل وقع فى المصيجة وتأسفت على ما حدث وقامت واعتذرت وبدات فى البكاء على انها فشلت فى الاداء ولكنه اقترب منها وبداء فى تهدئتها ووعدها باعادة مرة اخرى وهنا فرحت وقامت وقبلته قبله سريعه مفأجاة له فى شفايفه وحضنته مما اذهل الرجل ولكنها اعتذرت على انها فعلت ذلك من شدة فرحها وقامت باداء التجربة مرة اخرى وهذه المرة ادتها بنجاح ولكنها تعمدت لمس زبره اكتر هذه المرة واقتربت منه وهى تقول له مالك فيه شئ تعبك انا شايفه فيه شئ هنا واشارت الى البنطلون وقامت فى تصرف سريع غير متوقع بفتح سوسته البنطلون وسحبت الزبر المسكين الذى كان يحاول ان يخرج لها وكان الرجل مندهش وفى نفس الوقت سعيد حيث انه فعلا محروم من الجنس منذ سنين لان زوجته توفيت منذ عشرات السنين وقامت مريم باخراج زبره وقامت بلمسة باطراف شفايفها والرجل اغمض عيونه مستسلما لنشوة الجنس وبدات مريم فى مص زبر المدير فى حركات بطئيه والرجل يتاوووووووووه ه ه ه من المص لان مريم محترفه فى مص الازبار وكانت يدها الاخرى تداعب البيضات وقامت بفتح زراير البلوزة اخرجت بزازها وقامت بارضاعه وهو كان محروم مص وكان يتصرف كالتلميذ فى المص وهى بدات فى التاووووه اه اه اه اه اه اه اف اف اف اف مص يا حبيى وكانت يدها مازالت تداعب البيضات والزبر وقامت بازاحة الكلوت عن الكس الجميل الابيض فظهر الفارس المقدام وقام بالهجوم على الزبر المسكين الذى لا حول له ولا قوة فهو ضغيف وكان الرجل جالس على الكرسى وقامت وجلست على الزبر ومسكته ووجهته الى كسها وبدات فى الجلوس عليه ببطء وبدات فى النزول عليه وصعودا وبدات تتحكم فى النيك والرجل المسكين لا يعرف مايقوله سوا انتى تنجننى يا مريم كسك رجعنى عشرين سنه للخلف انتى لو كنتى موجودة وقت ما كنت شباب كان كسك ماستحملش زبرى من النيك وهى كانت لا تستمع له فهى فى عالم اخر من النشوى والمتعه وبدات حركاتها فى الصعود والنزول تزداد سرعه والرجل مستمتع بذلك وطلب منها تعديل الوضع فقامت نامت على المكتب وتركت له طيزها وكسها امامه ليدخل فيهم زبرة وجاء من خلفها وبدا فى ادخال زبرة فى كسها وبداء فى الدخول والخروج وهى ترجع له بطيزها حتى تستقبله كله داخل كسها وتتاوه من المتعه اه اه اه اه اح اح اح اح ا ح اف اف اف نيك كمان انا عايزة اكون مضيفه جوية وهنا قام الرجل بمسك الورق الخاص لها ووقع عليه بالموافقه وهى طبعا فى قمة السعادة من تعينها ولكنها اشترطت عليه ان تكون مضيفه جوية من اول يوم وفعلا وقع لها على ذلك وقام بنيكها لمده ساعة كاملة باكتر من وضع على المكتب وعلى الارض وعلى الكرسى وقامت مريم بمص زبرة اكتر من مرة وطلبت منه ان ينيكها فى طيزها كانت بالنسبة له المرة الاولى التى ينك فى الطيز وبدات تعلمه كيف ينيك الطيز وكان زبرة داخل طيزها ومن شدة الالم كانت تتاوه بصوت مكتوم خوفا من ان يخرج صوتها خارج الغرفه فكانت تكتم صوتها بيدها من شدة الالم اه اه اه اه اف اف اف ا ف اح اح اح اح نيك كمان زبرك يجنن يا مدير زبرة بيولع فى طيزى انا هافضل اتناك منك على طول انا مش ممكن اسيبك انت رائع فى نيك الطيز طبعا كل الكلام اللى كانت بتقوله مش اكتر من مجاملة علشان التعيين والرجل طلب منها انها تمص زبرة وتشرب لبنه كله وفعلا واقفت وقامت باخراج زبره من طيزها وقامت بمصه بشهوة ممممممممممم يممم يممم يممم والرجل مش مستحمل ويتاوووووووه ه ه ه وقام بقذف لبنه كله فى داخل فمها وقامت بشربه كله ومصت زبرة ونضفته له دون احتياج الى اى مناديل وقامت ودخل الحمام الملحق بالغرفة واعتسلت وهندمت ملابسها وخرجت له وطبعت على خدة قبله وهمست فى اذنه زبرة بيجنن لازم اشوفه تانى لان كسى مش هاستغنى عنه وفعلا اخدت منه عنوان بينه على وعد بزيارة له هناك ويكونوا على راحتهم

وفى اليوم التالى ذهبت لترى النتيجة على الرغم من انها متاكدها منها الا انها ذهبت من باب الفضول مش اكتر لتجد نفسها ناجحه وترتيها الاولى على الجميع وتم تعيينها مضيفة جوية

وهى الان مضيفه جوية وبتتنا ك فى الطيارة من الركاب والزملاء واكيد هابقى احكى لكم ازاى كل دة بيحصل فى الجو
كانت اولى رحلات مريم فى مصر للطيران الى باريس وكانت سعيدة وخائفه فهذه اولى الرحلات ويجب ان تحصل على درجات عاليه فى الاداء حتى يتم منحها فرص اخرى فى الرحلات القادمة وكانت تعرف ماذا سوف تفعل والفضل سوف يكون لكسها طبعا كالعادة

اكتمل عدد الركاب وحان موضع الاقلاع وكانت مريم ضمن طاقم الضيافة الخاص برجال الاعمال ومعها كبير المضيفين ورئيس الطاقم يشرف عليهم من بعيد بدات فى عملها الطبيعى وعيونها على رئيس الطاقم وبعد وقت انتهت من اعمالها الاساسية وراحت لتستريح فى الكرسى الخاص بها وبجوارها رئيس الطاقم وبدا الحدث معها على جمالها وعن انها مطلقه ومازالت صغيره وبدا الحديث ياخذ مسارا من حيث المضمون والموضوعات المختلفة ومن بينها الجنس والاحتياجات لكل سيدة وطبعا قامت بذكاء بالتلميح باحتياجها للجنس وهنا رمت شبكتها على الرجل اللى ماصدق الكلمة وقال لها انتى اول مرة تطيرى على هذا النوع من الطيران فاجابت نعم فقال لها تعالى اوريلك اقسام الطائرة التى لا يراه الشخص العادى وهنا عرفت ان ليس هذا هدفه الاساسى وكانت مستعدة لكل الامور وذهبت معه فاخدها الى دور سفلى فى الطائرة وهى مكان مخصص لشحن الحقائب وكان عبارة عن مساحة كبيرة بها اقسام توضع فيها الحقائب بطريقة مرتبه وعرفت غرضة ولكنها لم تبدى اى قلق وتجاوبت معه وكانت تتعمد ان تلمس جسده فى كل مرة تحاول المرور من امامه فى الاماكن الضيقة وتلتصق بطيازها مع زبره وكانت سعيده انها فى كل مرة تكرر ذلك تجد الزبر بدا فى الانتصاب ومن خلال عبورها فى احد المرات حدث مطب هوائى للطائرة استغلته فى ان ترمى جسدها عليه وهى قام بحضنها وكانت وجها لوجه ملتصقة الجسد معه زبره على كسها وبزازها على صدره وشفايفها قريبه من شفايفه وانفاسهما تخرج معها واستمر الوضع لعددة ثوانى واحسن ان زبره بدا فى الانتصاب فقاله له اية المطب الهوائى وقف كل شئ وضحكت فضحك وقال لها مش المطب الهوائى اللى لكن جسمك الدافى وهنا بدات فى الضحكات وقبلته قبله فى الشفايف ومصت لسانه وهى بدا فى مص اللسان وكانت قبله طويله وكانت يدها تتحسس صدره وتنزل ببطئ على جسده لاسفل حتى وصلت الى زبرة وبدات فى المداعبة من خارج الملابس وهو كانت يديه تتحس ظهرها من اعلى ونزل الى اسفل ممسكا بكلتا يديه بطيازها ويعتصرهم وبدات هى فى الهياج وبدات فى الاثارة وقامت بمص حلمات صدره ونزلت على الزبر وفتحت له البنطلون ليخرج عليها زبر طويل شهقت عندما راته من المفأجا وقالت له كل دة زبر دى هايعورنى فقال لها ماتخافيش انا عامل حسابى واخرج من جيبه زجاجة زيت جنسى وقامت بمص زبره الطويل الذى يتعدى طوله 25 سم وتخين لدرجة انها مكنتش عارفة تدخله فى فمها ومسكها وخلها تنام على بعض من الشنط وفتح لها رجليها وبدا فى مص كسها الاحمر الهايج وهى تتاووووووووووووه ه ه من المص وكانت ينيكها بلسانه فى كسها وهى تتاوه اف اف اف ا ف اح اح اح نيك كمان وكمان انا كسى مولع نار اح اح لسانك زى المبرد خشن وبيهيجنى يلا نيك بزبرك بقى وقام ووضع زبرة امام فمها وطلب منها مصه مرة تانية ووقف زبرة زى العمود وكانت ايده بتلعب لها فى كسها واليد الاخرى على بزازها بيعتصرهم ويمسك كل حلمة ويقرصهم وهى كانت تتاوه اح اح ايوة كدة كمان وراح دهن زبره من الزيت وراح على كسها وبدا فى تحرك زبرة على باب كسها فوق وتحت يمين وشمال وهى تتاوه وترجوه ان يدخله يلا بقى دخله مش قادرة انا عايزة اتناك وكل هذه الوقت وكانت الطائرة تتارجح بهم وقام بدفع زبرة مرة واحدة داخل كسها وشهقت من المفأجاة حيت انها لم تكن تتوقع ذلك ولكن وجود الزيت على الزبر وفى الكس كان له عامل كبير فى الدخول السريع ومع الالم الذى شعرت به لكن المتعه كانت اكبر وكان زبرة الكبير لم يدخل منه فى كسها سوا نصفه فقط والباقى بالخارج ووقف لعدة ثوانى حتى تتعود على حجمه وبدا الالم يزول والمتعه تزيد وبدا هو فى اخراجه وادخاله مرات ببطء ومرات بسرعة جنونيه وهى تتاوه اف اف اف اف ا ف اح ا ح اح اح اح اح نيك كمان انا عايز زبرة كله يفوت جوة كسى يلا كمان اه اه اه اه على دة زبر يلا كمان نيك كسى المولع انا عايزة احس بكل زبرك جو كسى انا عايز احس بالبضات بتاعتك بتخبك فى كسى يلا طبعا دة كان صعب عليها انها تستقبل الزبر كله لكن علشان هى كسها كبير قدرت مع الوقت تخلى كل الزبر يدخل بالكامل وكان فيه الم كبير لكن متعتها كانت اكبر وبدات الزبر فى غزة الكس بالكامل مرات ومرات وكانت تتاوه وجسمها يتشنك من الالم وقام ومسكلها وزبره بداخلها ورفعها لاعلى وبدا فى النيك وهى متعلقه برقبته ورجليها حول جسمه وهى تصعد لاعلى وتنزل على الزبر الذى يغو صفى اعماق كسها وكانت تتالم من الزبر داخل كسها اه اه اه اف اف اف ا ف اح اح على زبرك انت زبرك يجنن انا مش ممكن اسافر مع اى حد تانى انت لازم تنيكنى كل سفريه انا اول مرة اتناك فى الهواء فى طيارة نيك كمان يلا افشخ كسى وكانت كلامتها كانها مفعول سحر للرجل فكانت تزيده قوة وتزيدة نشاطا الى ان قارب على القذف فسالها اين تريد ان يقذف فقالت له انا عايزاك تقفذ جو طيزى وفعلا اخرج زبرة من كسها وبدا فى نيكها فى طيزها وطبعا انزلق الزبر داخل الطيز بسبب وجود هذا الزيت المذهل الذى جعل الزبر ينزلق الى اعماق طيزها فى ثوانى ومانت تتالم من الزبر لانه كبير الحجم ولكن الالم معه متعه كبيرة وبدا فى الخروج والدخول مرات ومرات بسرعة وببطء الى ان وصل معها الى مرحلة القذف فلم تشعر باللبن داخل طيزها ولكن شعرت ببركان يثور دخلها ويلقى بحممه داخل طيزها معلنا نزول لبنه الساخن وكانت سعيده بذلك لانها اول مرة تتناك فى طيارة فى الهواء وفى نفس الوقت ضمنت تقرير جيد من رئيسها الذى قال لها انه اول مرة ينيك مضيفه فى الطيارة فى كسها وطيزها ويستمتع متعه كبيرة وقامت ونظفت نفسها ببعض المناديل الورق وقامت وهندمت ملابسها وخرجت من المكان وذهب الى الحمام لتفرغ ما بداخل طيزها من لبن كانت تحتفظ به وحين دخلت الحمام وجلست على التوليت افرغت كمية كبيرة من اللبن كانت بداخلها وتعجبت من الكمية لكنها كانت سعيده جدا

وبدات رحلات مريم عبدلله مع الطيران فى رحلات مصر للطيران تزاد ليس من اجل مهارتها فى خدمة الركاب ولكن لمهارة كسها فى خدمة الرؤساء وبعض الركاب والزملاء

انتظروا قصتها القادمة مع قائد الطائرة داخل كبينه الطائرة

5 أفكار على ”مريم مضيفة الطيران

  1. فيصل قال:

    حرام عليكو اتقو الله

  2. سمر قال:

    لاحول ولا قوة إلا بالله .. اتقوا الله يا جماعة .. والله ستحاسبون .. مارح يفيدكم إلا العمل الصالح .. من وجد الله فماذا فقد! ومن فقد الله فماذا وجد!!

  3. 99876543211 قال:

    انا عاشق نيك السيدات كبار السن اللى ترغب فى المتعه تكلمنى على 01098989283

  4. عاشق الصراحه والمتعه قال:

    انا راجل اربعينى بسيط اعزب لكن بعشق حاجه اسمها جنس والجنس لا يحتاج الى عضلات ولا موصفات غير الحب والعشق له عايز وحدة تكون بتعشق الجنس بكل اساليبه سواء رومنسيه او عنف او شتيمه او كلام نيك صريح والاهم الصدق والصراحه والامان السر
    الاثارة والجنس المخفى مطلوبين جدا والجنس لايتوقف ولا يشترط سن معين اذا كنتى حابه نتعرف اوك ويسلام لو مرتاحه ماديا شكلى امحى اللون شعرى ناعم ليا شنب وزبرى 23 سم مع تحياتى للجميع بالمتعه ورقمى 01228746727 ,واميلى ha820@yahoo.com ممكن تتصلى عليا ونعيش انا وانتى بحب المعرفه الطوالى شرط الثقه والامان حتى وان خلصت حكايتنا مع بعض وكان فيه صور وكلام وشكرا جزيلا

  5. الإمام قال:

    لعنة الله تلفكم لف .. الله يغضب عليك يا صاحب الموقع وأمثالك .. الله ينتقم منكم اليوم قبل بكرة يااااااارب

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s

الزوار

Flag Counter

مع من تريد ان تقيم علاقة جنسية

Follow

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 5,641 other followers